الطعام والشراب

قريبا.. تطعيم يحميك من الأنفلونزا طوال العمر

قريبا.. تطعيم يحميك من الأنفلونزا طوال العمر


تبشر به: عبير مسعد





© Nisf-El-Donia Portal قدمت بواسطة


تبشر به: عبير مسعد

يصيب فيروس الأنفلونزا عدة ملايين من الأشخاص ويتسبب فى وفاة ما بين 250 إلى 500 ألف شخص حول العالم كل عام بسبب مضاعفاته وذلك وفقا لتقرير حديث أصدرته منظمة الصحة العالمية، فهو يصيب الجهاز التنفسى العلوى ويتسبب فى الكثير من الأعراض المرضية، وتكمن خطورة الأنفلونزا فى إهمال العلاج ووصول المرض لمضاعفات خطيرة مثل التهاب الشعب الهوائية والالتهاب الرئوي الحاد، ونظرا لانتشار وسرعة العدوى الشديدة للمرض فقد طور علماء أستراليون تطعيما يحمى من الأنفلونزا مدى الحياة.

ذكرت مجلة «Futurism» أن مجموعة من العلماء الأستراليين بمعهد «دوهيرتى» وجامعة «موناش» نجحوا فى تطوير تطعيم يحمى من الأنفلونزا بشكل شامل ويقي من أعراضها المرضية المزعجة والتى من بينها رشح فى الأنف والتهاب فى الحلق وانسداد فى الجيوب الأنفية وآلام شديدة فى الجسم وارتفاع فى درجة الحرارة والسعال وفقدان الشهية والصداع، وذلك عندما اكتشفوا خلايا مناعية يمكنها القيام بمحاربة كافة أنواع فيروسات الأنفلونزا المختلفة وطفراتها أيضا الأمر الذى يبشر بتطوير تطعيم شامل لجميع فيروسات الأنفلونزا وهو ما وصفه العلماء فى مختلف أنحاء العالم بأنه إنجاز استثنائى لما سيكون له من أثر كبير فى وقاية الملايين من الأشخاص من الإصابة بفيروسات الأنفلونزا الموسمية والتى تشكل خطورة كبيرة على الكثيرين خاصة الأطفال وكبار السن والأشخاص الذين يعانون من ضعف المناعة لأنهم يكونون أكثر عرضة للإصابة بالمرض بالإضافة إلى أن التطعيم السنوى عادة لا يقى من الإصابة بنزلات الأنفلونزا بسبب ظهور سلالات جديدة من الفيروس.

حماية مدى الحياة

قام العلماء الأستراليون بدراسة 67 ألف تسلسل من الفيروسات وحصروها فى 3 فقط وهى الأكثر شيوعا بين جميع سلالات فيروس الأنفلونزا، والتى لم تتعرض للتحور خلال سنوات القرن الماضى وفى الوقت نفسه اكتشفوا نوعا من الخلايا المناعية بالجسم والتى يمكنها محاربة هذه الأنواع الثلاثة من الفيروسات.

ويعمل التطعيم على تنشيط هذه الخلايا المناعية لمواجهة الفيروسات فتقوم بالقضاء عليها وبالتالى تحمى الفرد من الإصابة بالأنفلونزا، وأطلقوا على هذه الخلايا المناعية التى تهاجم الفيروسات «خلايا تى القاتلة» أو الخلايا الدفاعية. ومن أكثر ما أثار انتباه العلماء حول العالم أن هذا التطعيم يحمى من الإصابة بالأنفلونزا مدى الحياة فهو يؤخذ مرة واحدة فى العمر وتأثيره يستمر لسنوات وسنوات، لكن الأمر الذى أشار إليه العلماء واعتبروه العقبة الوحيدة التى تعكر صفو هذا الاكتشاف هو أن هذا التطعيم قد يصلح لنصف سكان العالم فقط والسبب أن هذا النوع من الخلايا يوجد لدى نصف سكان العالم فقط دون النصف الآخر، لكن العلماء يحاولون الوصول إلى حل لهذه العقبة فى سبيل الوصول إلى تطعيم عالمى يحمى من الأنفلونزا بشكل نهائى ويستخدم مرة واحدة فى العمر.

براءة اختراع

وسجل فريق العلماء الأستراليين براءة اختراع ليتسنى لهم تطوير تطعيم شامل للأنفلونزا يحد من تأثير الأنفلونزا الموسمية فى جميع أنحاء العالم، وأشار العلماء فى مختلف دول العالم إلى أنه من الممكن أن يكون هذا التطعيم هو الحل الذى طال انتظاره لمواجهة هذا الفيروس الشرس الذى يصيب الملايين ويفتك بالآلاف كل عام.

وقال العلماء إن الآلية التى يعمل بها التطعيم تشبه آلية مواجهة الأجسام المضادة بالجسم لأى فيروس يهاجمه وهى آلية ذات فاعلية قوية ومؤثرة للغاية. واختبر العلماء التطعيم على الفئران وكانت النتائج مذهلة حيث حققت نسبة وقاية غير مسبوقة بلغت 100% بالرغم من تعرض الفئران لفيروسات قاتلة من الأنفلونزا.

ويسعى العلماء إلى اختبار التطعيم على البشر خلال السنوات المقبلة بعد خضوعه للمزيد من الدراسة والمتابعة للتأكد من عدم وجود آثار سلبية للتطعيم وكذلك التأكد من ملاءمته لطبيعة أجسام البشر لطرحه قريبا فى الأسواق.

SHARE

قريبا.. تطعيم يحميك من الأنفلونزا طوال العمر